الشيخ نعيم: الانتخابات للإخوان المسلمين وسيلة للوصول للسلطة و من باب الخديعة، وستزور انتخابات غزة

14089168_10154350744445119_2109830813553191786_n
على شاشة فلسطين 18/8/2016 الشيخ نبيل نعيم المختص بالحركات الإسلاموية تحدث في تاريخ الإخوان المسلمين :

قال نبيل نعيم مختص بالحركات الإسلاموية :

– لا أحد يصدق مرشد الإخوان أو من يتبعه.

– كل الطائرات الإسرائيلية تتدرب في تركيا، والعلاقات التركية الإسرائيلية عميقة وخاصة أيام اردوغان .

– تركيا تكذب بشان علاقاتها العميقة مع (إسرائيل)، وكل الكلام عن تحرير فلسطين من تركيا هو كذب، والإخوان وحماس هم الأخطر على القضية الفلسطينية.

– لا يوجد في تاريخ الإخوان ما قدموا للأمة العربية، والإخوان هم من ساعدوا امريكا بحرب العراق وأدخلوهم بغداد.

– قال عمر البنا شقيق حسن البنا، انه وجد في أوراق أخيه، إيصالات باستلام راتب من الانجليز، والإخوان صناعة انجليزية وتوارثها الأمريكان.

– قال ضاحي خلفان، إن الإخوان إذا بقوا في حكم مصر عدة سنوات أخرى، فان مخططاتهم هي إسقاط الحكم في الإمارات، وعلمنا ذلك من خلال تجسسنا على احد اجتماعات الإخوان في مصر.

– تهمة التخابر مع رام الله التي تستخدمها حماس (ما انزل الله بها من سلطان) والتخابر مع رام الله هو شرعي لأنها تمثل الشرعية، وهي تهمة شيطانية تصدرها حماس.

– التخابر المسيء هو الذي تستخدمه حماس مع (إسرائيل).

– بالنسبة لمعبر رفح، يجب إن تتسلمه السلطة الفلسطينية لأنها هي المؤسسة الرسمية، ومصر تفتح المعبر من باب الواجب رغم سيطرة حماس عليه.

– يجب أن تعرف الناس، أن الانتخابات للإخوان المسلمين هي وسيلة للوصول للسلطة (وهي من باب الخديعة، وبعد الفوز لن يدخلوا انتخابات بعدها)

– اتحدي أن تجري حماس انتخابات نزيهة في غزة، وبالترهيب والتخويف ستبقى حماس مسيطرة على غزة، وستعمل على تزوير الانتخابات في غزة.

– انهيار شعبية حماس في غزة هي حقيقة، وحماس ستستمر في الحكم بأي شكل من الأشكال، ولان الجرائم التي ارتكبتها في غزة ستجعلها تتمسك بالسلطة، لأنها إذا سلمت غزة ستتحول إلى متهمة ويجب محاكمتها.

– حماس من المتهمين بتدريب العناصر التي قامت باغتيال المستشار هشام بركات، ونوايا حماس معروفة داخل مصر، وضربات الجيش المصري أضعفت هذه الحركات في سيناء، وسيقضي عليهم الجيش المصري.

– تم القبض على شخص “مصطفى الغندور” واعتقل في مصر، واعترف انه تدرب في سوريا، وقام وكشف عن علاقات بين الإخوان وداعش وبتمويل قطري.

– أمريكا قصفت داعش أكثر مما قصفت ألمانيا في الحروب العالمية، وستبقى تضرب داعش طالما الدول العربية تدفع ثمن هذه الضربات.

– الضغط الأمريكية على بعض الدول العربية اجبرها على إدخال الإخوان في البرلمانات العربية مثل المغرب ومصر والأردن، وهدفهم العمل على تنفيذ الخطط الصهيوأمريكية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s