قرار لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يمنع الحجب والتشويش المتعمد لخدمات الإنترنت

وكالات –

وافق مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أمس الجمعة (1 يوليو/ تموز 2016) على قرار «تعزيز وحماية حقوق الإنسان على شبكة الإنترنت» (A/HRC/32/L.20)، وهو قرار يعتبر أن الاتصال بشبكة الانترنت حقٌّ من حقوق الإنسان، وتتضمن بنوده منع الدول والهيئات الأخرى من التشويش والإغلاق المتعمد لخدمات الانترنت.

هذا وقد رحبت «منظمة المادة 19» باعتماد مجلس حقوق الإنسان التابع إلى الأمم المتحدة هذا القرار التاريخي، وقال مديرها التنفيذي توماس هيوز: «يأتي هذا القرار استجابة لاشتداد الحاجة إليه، وبسبب ازدياد الضغوط على حرية التعبير على الانترنت في جميع أنحاء العالم، ويجب على الحكومات أن تتحرك الآن لتأكيد التزاماتها الدولية نحو هذا القرار لحماية حرية التَّعبير وحقوق الإنسان الأخرى على الانترنت».

وبدأ القرار كمبادرة مشتركة مقدمة من البرازيل ونيجيريا والسويد، وتونس، وتركيا، والولايات المتحدة الأميركية، ليعيد التأكيد على قرارات سابقة نصت على أن الحقوق الأساسية للإنسان يجب أن تكون محمية على الانترنت، وهو ما جاء في قرار (A/HRC/RES/26/13) صدرفي يونيو/ حزيران 2014، وقرار (A/HRC/RES/20/8) صدر في يونيو 2012.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s