فلسطين بين الثابت الفتحاوي والمتحول الحمساوي

 

صورة ‏جريدة الصباح www.alsbah.net‏.

د.صالح الشقباوي
الانجازات الوطنية التي صنعتها حركة فتح للشعب الفلسطيني ، كثيرة جدا وتزيد قليلا عن عدد الحصى والرمال الفلسطينية، فهي من نقلت الفلسطيني من حالة الهجرة والاقتلاع والمنفى إلى حالة الثورة والكفاح والرصاص ، كما أنها من نقلت ماهية الفلسطيني من لاجئ إلى ثائر عنوانه الأرض والتاريخ والوجود، كما أنها من زودت الفلسطيني بمكونات الهوية والقصدية والمعنى ، بعد ان أطاحت بكل كائنات الانتظار التي إرادات سلب الفلسطيني من ركائز هويته ونسقه الوطني المتكامل.
بكلام أكثر دقة وشفافية أقول أن فتح هي من أسس الهوية الوطنية المعاصرة وهي التي حررت الفلسطيني من براثن العدم الوجودي وقالت ان للفلسطيني وطن يجب تحريره وإعادة الكيانية الفلسطينية للانبعاث من فوقه ومن أحضانه ومن أعماقه؟ وهي من هندسة له الطريق للعودة وللديمومة الوجودية ، وهي من حرست حق عودته ، وهي من شقت له طريق العزة ، وهي التي صنعت لشعبها ثورة؟
في الجانب الأخر نجد حماس ولدت على طبق من ذهب فتحاوي ، ووجدت كل الظروف مهيأة للثورة ولإطلاق الرصاص والمشاركة مع شعبها في مسيرة التحرير والكفاح وهنا يجب أن نميز كثيرا بين من يشارك في الثورة وبين من يصنع الثورة ، بين من يشارك في الحدث الوطني وبين من يصنع الحدث ، بين من يصنع التاريخ وبين من يشارك في أحداثه ومعطياته ومكوناته. هذا القول والحكم استحضره من الواقع ومن الوجود لذا فهو صادق ولا يجافي الحقائق الوطنية ، وما أريد تأكيده إن حماس لعبت دورا كبيرا في إضعاف حركة التحرر الفلسطيني وشكل وجودها عائقا وطنيا على طريق التحرير والعودة بعد ان حولت بوصلتها إلى التنافس والصراع مع حركة فتح ، وشكلت بوجودها منافسا لحركة فتح بعد ان حاولت انتزاع القيادة منها والحلول مكانها سياسيا وعسكريا ووطنيا ، وما حدث من فعل حمساوي في قطاع غزة الا دليل حي على فرضية سلب القيادة من أيدي فتح وتحويلها إلى أيدي حماس التي ما فتئت تتاجر بالورقة الفلسطينية
سواء متاجرة ابتداء من قطر إلى تركيا إلى سوريا إلى ايران مرورا اليوم بالقاهرة .
من هنا نؤكد ان حماس تستخدم الورقة الفلسطينية للمساومة والمتاجرة بها في سوق النخاسة العربي الاسلامي ، هذه المتاجرة تنشط وتزدهر وتتوازاى مع حركة حماس في الانقضاض على مضاجع فتح الوطنية ومحاولاتها في الاستيلاء على الضفة الغربية لكن هيهات هيهات فليس كل ما تتمناه حماس تدركه.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s